Photo
Photo


الكلمة الافتتاحية :

تضع وزارة التعليم العالي ضمن أولوياتها العاجلة، إدخال وتطوير تكنولوجيا المعلومات والإتصالات في منظـمة التعليم العالي، ويتضح ذلك من خلال المحور الثالث من منظومة التعليم العالي في مصر المستقبل، والذي يختص بإستخدام تقنيات المعلومات والإتصالات لرفع القدرة التعليمية والبحثية والإدارية لمنظومة التعليم العالي والبحث العلمي، كما يهدف إلى التطوير المستمر للبرامج العلمية والتدريبية والمناهج الدراسية وطرق تدريسها مـــــــــع إستحداث أنماط جديدة من التعليم تتواكب مع التطور العالمي وتغطي الطلب المتزايد على التعليم العالي، ويتطلب ذلك الإستفادة من مصادر المعلومات والمكتبات العالمية، مع رفع قدرات ومهارات الجهاز الأكاديمي والإداري
في مؤسسات التعليم العالي والبحث العلمي في التعامل مع تقنيات المعلومات والإتصالات والوسائط المتعددة.
وتفعيلاً للدور المقرر لمشروع تطوير نظم وتكنولوجيا المعلومات في التعليم العالي (ICTP)، بإعتباره أحد العناصر الرئيسية في إتفاقية القرض بين مصر والبنك الدولي للإنشاء والتعمير (إتفاقية القرض رقم EGT 4658 والتي تم تصديق مجلس الشعب عليها بتاريخ 18 يونيو 2002) والذي يهدف إلى دعم وتمويل المجالات ذات الأولوية في الخطة الإستراتيجية لمشروع تطوير التعليم العالي، لذلك فإن تمويل مشروعات تطوير نظم المعلومات الإدارية بالجامعات يرفع من كفاءة النظام الإداري بمؤسسات التعليم العالي بما يعود بالفائدة على جودة وكفاءة التعليم المقدم.
 إن الهدف الرئيسي لهذا المشروع هو إنشاء نظام معلومات إداري متكامل الذي يمكننا من ميكنة العمليات الإجارية الحيوية داخل الجامعة.
 ويمكن لهذا أن يتحقق من خلال:
 1- دعم إتخاذ القرار.
 2- تحسين الخدمات المقدمة لكل من الخريجين والطلبة وأعضاء هيئة التدريس.
 3- تحسين دقة متابعة وإدارة بيانات الطالب داخل الجامعة
 4- تحقيق انسيابية العمل داخل إدارات الجامعة المختلفة.
 5- بناء علاقات قوية ومستمرة داخل وخارج الحرم الجامعي.